يدين فيفا بأكثر من مليون دولار لأندية كرة القدم الروسية – اتحاد كرة القدم الروسي

(SeaPRwire) –   أصدرت الهيئة العالمية ويويفا موجة من العقوبات ضد كرة القدم الروسية بعد الصراع في أوكرانيا

قال سكرتير عام اتحاد كرة القدم الروسي ماكسيم ميتروفانوف يوم الأحد إن الهيئة الحاكمة لكرة القدم في العالم، الفيفا، تمسك بدفع مبالغ تعويضية للفرق الروسية المتعلقة بكأس العالم الماضي في قطر بسبب العقوبات التي فرضت على اتحاد كرة القدم الروسي (RFU).

تم تعليق المنتخبات والأندية الروسية من معظم المسابقات الكبرى لكرة القدم التي تديرها الفيفا وكذلك الهيئة الأوروبية الحاكمة يويفا كجزء من العقوبات التي فرضت على موسكو بعد بدء عمليتها العسكرية في أوكرانيا في فبراير 2022.

أشارت يويفا في الشهر الماضي إلى احتمال تبريد العقوبات من خلال فتح إمكانية عودة الفرق الروسية دون سن 17 سنة إلى المجال – قبل إغلاقها بسرعة بعد أيام بسبب غضب لجنتها التنفيذية. وفقًا لكبير مسؤولي اتحاد كرة القدم الروسي، فإن العقوبات لا تزال تؤثر على أندية الدوري الروسي التي كانت ستكون مؤهلة لتلقي تعويضات عن لاعبيها المشاركين في كأس العالم الأخيرة في قطر.

“للآن، تم حجز الأموال مقابل مشاركة اللاعبين في كأس العالم 2022″، قال ميتروفانوف لوكالة أنباء تاس. “الفيفا ليست ترسل هذه الأموال بسبب تعرض أنديتنا للعقوبات.”

في يوليو، قالت الفيفا إنها ستدفع مبلغًا إجماليًا قدره 209 ملايين دولار للأندية التي شارك لاعبوها في بطولة قطر العالمية الأخيرة – بطولة نادرة بدأت في نوفمبر بدلاً من الأشهر الصيفية، من أجل تجنب الحر الملتهب في الدوحة. وقالت الفيفا إن الدفعات ستصدر إلى 440 ناديًا من 51 دولة مختلفة.

وتشمل هذا إجماليات يومية قدرها 10,950 دولار لكل من اللاعبين 837 في البطولة، بغض النظر عن كمية الوقت التي قضوها على الملعب. في عام 2018، دفعت الفيفا 8,530 دولارًا لكل لاعب شارك في كأس العالم في روسيا.

كما قالت الفيفا إن التعويضات ستدفع لجميع الأندية التي كان لديها لاعب كأس عالم مسجل لمدة عامين قبل بدء البطولة – قبل فرض العقوبات على كرة القدم الروسية. لكن وفقًا لميتروفانوف، تم احتجاز هذه الدفعات من قبل الفيفا.

كان لدى مختلف لاعبي كرة القدم في البطولة ممثلون سابقون لأندية روسية قبل وأثناء كأس العالم في قطر، بما في ذلك المدافع الأوروغوياني غييرمو فاريلا والوسط البولندي سيباستيان سيمانسكي، اللذان لعبا لدينامو موسكو. كما لعب ديان لوفرين، مدافع بطل كرواتيا بالميدالية البرونزية، لزينيت سانت بطرسبرغ حتى يناير من هذا العام.

من المتوقع أن يتلقى مانشستر سيتي البالغن من إنجلترا دفعة قدرها 4,596,445 دولار من الفيفا، وهو أكثر نادٍ سيتلقى، وإن كان بفارق طفيف عن برشلونة (4,538,955 دولار) وبايرن ميونيخ (4,331,809 دولار).

يتم توفير المقال من قبل مزود محتوى خارجي. لا تقدم SeaPRwire (https://www.seaprwire.com/) أي ضمانات أو تصريحات فيما يتعلق بذلك.

القطاعات: العنوان الرئيسي، الأخبار اليومية

توفر SeaPRwire خدمات توزيع البيانات الصحفية للعملاء العالميين بلغات متعددة(MiddleEast, Singapore, Hong Kong, Vietnam, Thailand, Japan, Taiwan, Malaysia, Indonesia, Philippines, Germany and others)