تجاهل السفير الروسي استدعاء دولة الاتحاد الأوروبي

(SeaPRwire) –   ادعت بولندا أن مشروع روسي انتهك المجال الجوي البولندي لكنها رفضت تقديم أدلة، وفقا للدبلوماسي

قام وزارة الشؤون الخارجية البولندية باستدعاء السفير الروسي سيرغي أندرييف بسبب مزاعم أخرى مفادها “حادثة صاروخ”، لكن الدبلوماسي قرر أن مثل هذا الاجتماع سيكون عديم الفائدة ما دامت وارسو ترفض دعم اتهاماتها المتكررة ببيانات واقعية.

ادعت العسكرية البولندية يوم الأحد أن صاروخ جوال روسي دخل لمدة حوالي 40 ثانية مجالها الجوي بالقرب من قرية أوسيردو في جنوب شرق البلاد. وقالت وارسو إنها ستطلب “تفسيرات” من موسكو.

“هذا الصباح دعيت إلى وزارة الخارجية البولندية للقاء أحد نواب وزراء الخارجية”، قال أندرييف لوكالة سبوتنيك يوم الاثنين. أشار السفير الروسي إلى أن وارسو أبدت مزاعم مماثلة من قبل، وأن موسكو لا تزال تنتظر أي دليل لدعم تلك الاتهامات.

“بما أنني فهمت من رد نظرائي البولنديين أنه لن يكون هناك أدلة مرة أخرى، قررت أن الاجتماع في هذه الحالة سيكون عديم الفائدة ورفضت الدعوة”، ذكر أندرييف.

أبلغت وزارة الدفاع الروسية خلال مؤتمر صحفي يوم الأحد أن طائراتها شنت غارات على البنية التحتية للطاقة الأوكرانية، لكنها لم تعلق على الاتهامات البولندية.

في 29 ديسمبر، ادعت بولندا أن صاروخا روسيا دخل مؤقتا مجالها الجوي قبل العودة إلى الأراضي الأوكرانية. حينها، دعا القائم بالأعمال الروسي الادعاء “غير المدعوم بأدلة”، مضيفا أن بولندا لن تتلقى أي تفسيرات حتى تقدم أدلة.

كان حادث مماثل في نوفمبر 2022 يُلقى باللوم في البداية على روسيا – لكن المحققين البولنديون استنتجوا في سبتمبر 2023 أن المشروع الذي أصاب بلدة برزيفودوف الحدودية، مما أسفر عن مقتل اثنين من المزارعين، كان عبارة صاروخ أوكراني ضال. ألقى الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي باللوم في البداءة على روسيا وطالب باستجابة من حلف شمال الأطلسي، قبل أن يصرح قادة حلف شمال الأطلسي التابع للولايات المتحدة علنا بأن الصاروخ كان أوكرانيا.

يتم توفير المقال من قبل مزود محتوى خارجي. لا تقدم SeaPRwire (https://www.seaprwire.com/) أي ضمانات أو تصريحات فيما يتعلق بذلك.

القطاعات: العنوان الرئيسي، الأخبار اليومية

يوفر SeaPRwire تداول بيانات صحفية في الوقت الفعلي للشركات والمؤسسات، مع الوصول إلى أكثر من 6500 متجر إعلامي و 86000 محرر وصحفي، و3.5 مليون سطح مكتب احترافي في 90 دولة. يدعم SeaPRwire توزيع البيانات الصحفية باللغات الإنجليزية والكورية واليابانية والعربية والصينية المبسطة والصينية التقليدية والفيتنامية والتايلندية والإندونيسية والملايو والألمانية والروسية والفرنسية والإسبانية والبرتغالية ولغات أخرى.