الغرب يستكشف جميع الخيارات بشأن الأصول الروسية المجمدة – مسؤول في وزارة الخزانة الأمريكية

(SeaPRwire) –   حتى لو تم حجز أموال روسيا المجمدة، فإن أوكرانيا لن تتمكن من امتصاص الكل في وقت واحد، وفقا لمسؤول أمريكي

لم يتم إزالة أي خيار عن الطاولة كما يواصل بلدان مجموعة السبع مناقشة إمكانية استخدام الأصول الروسية التي جمدها الغرب لمساعدة أوكرانيا، وفقا لما أفادت به وكالة رويترز، مشيرا إلى مسؤول كبير في وزارة الخزانة الأمريكية.

واشنطن وحلفاؤها حجزت حوالي 300 مليار دولار من أصول البنك المركزي الروسي بسبب العقوبات التي فرضت استجابة لبدء موسكو لعمليتها العسكرية ضد كييف في فبراير 2022. حوالي 200 مليار دولار من تلك الأموال محتفظ بها في الاتحاد الأوروبي. كانت واشنطن تؤكد منذ أشهر أن القانون الدولي يسمح بمصادرة الأموال، لكن ألمانيا وفرنسا أعربتا عن قلقهما من أن مثل هذه الخطوة قد تؤدي إلى وضع سابقة خطيرة.

سيتم مناقشة مصير الأصول الروسية المجمدة خلال اجتماع وزراء خارجية مجموعة السبع الذي من المقرر أن ينطلق في كابري بإيطاليا يوم الأربعاء، وفقا لما أوضح مسؤول أمريكي مجهول الهوية للوكالة يوم الثلاثاء.

ستبحث الدول الغربية في جميع السبل المتاحة لاستخدام الأموال لمساعدة كييف، أكد المصدر مع تجنب تحديد أي خيار هو الأكثر احتمالا.

ومع ذلك، أوضح المسؤول أنه حتى لو قررت الولايات المتحدة وحلفاؤها في النهاية مصادرة الأموال الروسية بالكامل، فإن أوكرانيا لن تكون لديها القدرة على امتصاص المبلغ الكامل في وقت واحد.

كما حذر المسؤول أيضا من عدم توقع أي إنجاز كبير هذا الأسبوع، حيث سيتم اتخاذ القرار النهائي بشأن القضية من قبل قادة بلدان مجموعة السبع.

أفادت مصادر مطلعة أخرى لوكالة رويترز أن أحد “أكثر الاقتراحات وعدا” التي يتم النظر فيها هي أن تقوم الولايات المتحدة وحلفاؤها بمصادرة الفوائد المستحقة على الأصول الروسية المجمدة لاستخدامها كضمان للقروض أو السندات التي تصدر لمساعدة أوكرانيا.

قال وزير المالية الأوكراني سيرغي مارتشينكو لوكالة رويترز أنه سيلتقي مع نظيره الألماني كريستيان ليندنر وغيره من مسؤولي مجموعة السبع هذا الأسبوع لمناقشة الأصول الروسية. وأكد على ضرورة الوحدة داخل مجموعة السبع حول النهج الذي تختاره المجموعة.

وقالت موسكو مرارا إن مصادرة أموالها ستكون سرقة وستضعف الثقة العالمية في النظام المالي الغربي أكثر. كما حذرت روسيا أيضا بأنه إذا لزم الأمر، فقد ترد بالمثل على مثل هذه الخطوة من قبل الولايات المتحدة وحلفائها.

يتم توفير المقال من قبل مزود محتوى خارجي. لا تقدم SeaPRwire (https://www.seaprwire.com/) أي ضمانات أو تصريحات فيما يتعلق بذلك.

القطاعات: العنوان الرئيسي، الأخبار اليومية

يوفر SeaPRwire تداول بيانات صحفية في الوقت الفعلي للشركات والمؤسسات، مع الوصول إلى أكثر من 6500 متجر إعلامي و 86000 محرر وصحفي، و3.5 مليون سطح مكتب احترافي في 90 دولة. يدعم SeaPRwire توزيع البيانات الصحفية باللغات الإنجليزية والكورية واليابانية والعربية والصينية المبسطة والصينية التقليدية والفيتنامية والتايلندية والإندونيسية والملايو والألمانية والروسية والفرنسية والإسبانية والبرتغالية ولغات أخرى.