تحديث السوق: وول ستريت تبدأ عام 2024 بانخفاض، وإعادة بعض الأرباح الكبيرة للعام الماضي

Wall Street

(SeaPRwire) –   افتتحت أسواق الأسهم العام الجديد بمؤشر ضعيف، حيث تخلت عن بعض الأرباح الكبيرة التي حققتها في العام الماضي. شهدت التداولات المبكرة يوم الثلاثاء انخفاضًا بنسبة 0.6% في مؤشر ستاندرد آند بورز، وانخفاضًا بنحو 138 نقطة في مؤشر داو جونز، في حين شهد مؤشر ناسداك المركب انخفاضًا بنسبة 0.9%. وتأثرت الشركات الرائدة المساهمة في نجاح العام الماضي، مثل شركة آبل، بانخفاض قدره 2.4%. وتأثرت المزاج السوقي العام بتوقعات توقف مؤقت في التصعيد الذي دفع مؤشر ستاندارد آند بورز لتحقيق تسعة أسابيع متتالية من المكاسب، مقتربًا من أعلى مستوياته على الإطلاق. كما شهدت أسعار السندات تراجعًا بعد ارتفاع كبير.

في تحديث إخباري عاجل، واجهت شوارع وول التي استمتعت بمكاسب قوية خلال عام 2023، خسائر في أول يوم تداول لعام 2024. قبل افتتاح الجلسة، انخفضت عقود المستقبل لمؤشر ستاندرد آند بورز بنسبة 0.8%، في حين هبطت عقود المستقبل لمؤشر داو جونز الصناعي بنسبة 0.6%.

وكان المستثمرون والاقتصاديون ينتظرون بفارغ الصبر بيانات التوظيف طوال الأسبوع، مع تقارير عن فرص العمل المتاحة وطلبات البطالة الأسبوعية والمتوقع جدًا تقرير وظائف شهر ديسمبر. وكانت الخسائر في أسواق الجمعة من مستويات قياسية تقريبًا تحت تأثير عوامل مثل التخفيف من التضخم واقتصاد مستدام و، ما عزز ثقة المستثمرين.

على الصعيد الدولي، هبط مؤشر المؤشر الرئيسي في هونغ كونغ أكثر من 1%، وشهدت أيضًا شانغهاي انخفاضًا بسبب علامات الضعف في القطاعين الصناعي والعقاري الصينيين. خاصة، هبط مؤشر هانغ سنغ في هونغ كونغ بنسبة 1.6%، وانخفض مؤشر شانغهاي المركب بنسبة 0.4%.

وواجهت شركات العقارات الصينية بما في ذلك شركة إيفرغراند الصينية ومجموعة لونغفور القابضة خسائر كبيرة، حيث انخفضت بنسبة 6% و6.9% على التوالي. كما انخفضت شركة سينو-أوشان القابضة بنسبة 4.6%. وهبط مؤشر المديرين التنفيذيين للشراء (PMI) في الصين في ديسمبر إلى 49 للشهر الثالث على التوالي، ما يبرز ضعف الطلب والظروف الاقتصادية الصعبة.

في أوروبا، انخفض مؤشر داكس الألماني ومؤشر فتسي في لندن كل منهما بنسبة 0.5%، في حين تراجع مؤشر كاك 40 في باريس بنسبة 0.8% بحلول منتصف النهار.

في سوق السلع، ارتفع النفط الخام الأمريكي المعياري 1.66 دولار ليصل إلى 73.31 دولارًا للبرميل، وارتفع النفط الخام برينت، المعيار الدولي، بـ 1.52 دولار ليصل إلى 78.56 دولارًا للبرميل. وارتفع الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني، حيث ارتفع إلى 142.11 مقابل 140.88 ين، في حين هبط اليورو إلى 1.0958 دولار مقابل 1.1047 دولار.

يتم توفير المقال من قبل مزود محتوى خارجي. لا تقدم SeaPRwire (https://www.seaprwire.com/) أي ضمانات أو تصريحات فيما يتعلق بذلك.

القطاعات: العنوان الرئيسي، الأخبار اليومية

يوفر SeaPRwire تداول بيانات صحفية في الوقت الفعلي للشركات والمؤسسات، مع الوصول إلى أكثر من 6500 متجر إعلامي و 86000 محرر وصحفي، و3.5 مليون سطح مكتب احترافي في 90 دولة. يدعم SeaPRwire توزيع البيانات الصحفية باللغات الإنجليزية والكورية واليابانية والعربية والصينية المبسطة والصينية التقليدية والفيتنامية والتايلندية والإندونيسية والملايو والألمانية والروسية والفرنسية والإسبانية والبرتغالية ولغات أخرى. 

ووصل بيتكوين إلى 45,441 دولارًا، أعلى مستوى له منذ أبريل 2022. وفي الجمعة الماضية، انخفض مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 0.3%، لكنه سجل أسبوعًا نادرًا تاسعًا متتاليًا من المكاسب، حيث كان على بعد 0.6% فقط من أعلى مستوى تاريخي وصل إليه في يناير 2022. في حين هبط مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة 0.1%، وانخفض مؤشر ناسداك المركب بنسبة 0.6%.